رياضة

ربما يتعين علينا تذكير الاتحاد الأوروبي بمن هو ريال مدريد

تلك كانت كلمات بيريز للجمعية العامة للنادي قبل أسبوع، كلمات لاقت تصفيق جميع من القاعة لنشعر وكأنه مؤتمر سياسي ولنشعر بتحدي ريال مدريد للاتحاد الأوروبي وبيريز ينقل احساس بإن ريال مدريد أهم نادي في العالم بنظرته القاسية الباردة جدًا .

بيريز ، الرجل السياسي الاقتصادي، هناك شخصيات بجيناتها القيادة، تغير كثيرًا خلال هذه السنوات التي شاهدناه بها لكن لم تتغير برودته وقسوته، متعطش للسلطة وليكون النجم الأول، لم يمّل ابدًا من النجاح والتطور، لو كان ريال مدريد شخص لكان بيريز هو أكثر شخص يمثله .

يعتبر بيريز واحد من أهم الشخصيات الرياضية الشهيرة في العالم وبكل تأكيد حين تكون رئيس لنادي بحجم ريال مدريد فأنت ستكون شخصية اجتماعية مهمة .

لم تكن بداية بيريز سهلة، عبارة ” تسلق القمة ” تنطبق حرفيًا على بيريز، درس الهندسة المدنية وكان متفوق بها وعمل بالحكومة بمجلس مدينة مدريد ثم حصل على منصب في وزارة الأشغال العامة والنقل .

دخل بيريز مجال السياسة وانتخب أمينًا عامًا للحزب الإصلاحي الديمقراطي لكن الحزب فشل وتم حله لإنه لم يحصل على أصوات كافية للحصول على كرسي في البرلمان .

كان صدمة لبيريز الذي كان يضع السياسة طموح له، لكن قرر الاستمرار بمغامرته بالحياة، ذكرت مرة الأديبة الإميريكية الشهيرة هيلين كيلير جملة تنطبق على بيريز : ” الحياة إما مغامرة جريئة أو لا شيء ”

وفعلًا بيريز قرر الدخول بمغامرة جريئة وقرر شراء شركة مفلسة تمامًا تسمى Pedros ليجعلها مربحة ، وضع حجر الأساس لإمبراطورية كبرى بعالم البناء .

بعد نجاحه أنشا شركة ACS التي تعد من أكبر شركات المقاولات في العالم، وفي عام 1995 تعرض ميندوزا رئيس ريال مدريد لهجمة إعلامية كبرى بعد فضح ديون ريال مدريد، جنون العظمة لبيريز جعله ياقدم للترشح لرئاسة مدريد لكنه خسر الانتخابات.

ليس هناك فشل يشبه فشل التوقف عن المحاولة، حكمة قالها الفيلسوف ألبرت هابرد بأحد المرات، ليعود بيريز عام 2000 بنظرته الباردة، ويرمي ورقته الرابحة في المقامرة على النجاح، ورقة لويس فيغو، بكل بساطة قالها : ” سأجلب لويس فيغو من برشلونة “.

هل هذا جنون، قائد برشلونة وايقونته وأفضل لاعب بالعالم حينها، الأمر حينها كان اشبه بدعابة، دعابة سخيفة جدًا، لكن الأمر لم يكن دعابة، بيريز اتفق مع وكيل أعمال فيغو بنقله لمدريد بحال فوزه بالرئاسة .

كان الأمر مثيرًا للاهتمام، كأنت جالس في لوحة شطرنج، تتقدم أمام الملك وتدرك بإنك ستموت ويحاصرك الوزير من طرف ثاني، كان فيغو هو الحجر الذي اسقط تلك اللوحة .

كان النادي مديون ب 300 مليون يورو، استطاع بيريز التخلص منها، نقل جميع حقوق صور اللاعبين لريال مدريد، استطاع بناء إمبراطورية Galácticos ، ” رونالدو ، زيدان ، فيغو ، دايفيد بيكهام ” بالإضافة لوجود راؤول وروبيرتو كارلوس وكاسياس، يمكن القول بإن هذه الفكرة فشلت رياضيًا لكن تسويقيًا نجحت، استطاع بيريز جذب الكثير من الجماهير لتشجيع ريال مدريد، كم شخص منكم شجع الريال بسبب واحد من هؤلاء، الكثير منا استطاع بيريز توسيع القاعدة الجماهيرية للفريق وتم تسويقه لإقصى حد .

ذكر الصحفي فران ألميدا بمقال له عن بيريز بإنه رجل يحوم حوله شيء غامض جدًا، تحدث الصحفي على علاقة بيريز القوية جدًا مع الحزب الشعبي الإسباني، لكن حدث هنا كارثة Operación Punica واحدة من أكبر قضايا الفساد في تاريخ إسبانيا وألقي القبض على 51 شخصية سياسية ورجال أعمال بسبب هذه الحادثة المتعلقة بالحزب الشعبي، بتلك الفترة تم استدعاء بيريز للمحكمة، لكن لماذا ؟

كان بيريز يدفع أموال لشركة تدير شبكات التواصل الاجتماعي وتلك الشركة مملوكة لرجل يعد من أبرز المتورطين بقضية الفساد ، بيريز اعترف بإن النادي يدفع لهم لكن لا يعرف أي شيء عما حدث وقطع ريال مدريد علاقته معهم فورًا .

يقول الصحفي بإنه اثناء المحاكمة صمت القاضي وقال لبيريز : ” هناك شيء لا يمكنني وضع إصبعي عليه هنا” ، يضيف الصحفي بإن بيريز رجل غامض سياسيًا، حين تنظر للمصوتين في صندوق ريال مدريد الرئاسي سترى أسماء شخصيات سياسية ومصرفين ورجال أعمال مهمة في إسبانيا ، بيريز يحب أن يحيط نفسه بشخصيات مهمة .

كمثال سترى صحفيين مثل إندا برفقته ، قضاة بارزين مثل خوسيه سييرا ورؤوساء سابقين مثل أزنار وايضًا نشاهد جاو بينغ الذي يعد من المافيا الصينية الإسبانية .

حتى الصحفي ذكر بإن بيريز يتباهى أمام معارفه بإنه استطاع تعديل قانون Ley Mordaza وهو واحد من أكثر القوانين المثيرة للجدل في إسبانيا ليكون عضو بمجلس إدارة الطاقة .

وغير قانون الانتخابات في ريال مدريد ، حيث وضع شروط مثل أن يملك الشخص ضمانات مالية هائلة وأكثر من عشرين عام عضوية بالنادي وثروة شخصية هائلة .

استقال بيريز من رئاسة ريال مدريد عام 2006 بسبب سوء النتائج ثم عاد عام 2009 وهو يحمل وعود بجلب نجوم العالم ويقول بإن مدريد فقد قيمته ، بذلك الصيف جلب كريستيانو رونالدو وكاكا وبنزيما وتشابي ألونسو واصبح يبتعد ن التدخل بالأمور الرياضية ليترك هذا الأمر للمدرب وابتعد عن سياسة شراء النجوم بدون تفكير ليحقق نجاح كبير بفترته الثانية .

لكن مابين فترته الأولى والثانية لم يتغير بيريز ، لا يوجد من يستطيع تغيير رأيه ولا يوجد من يستطيع كسر يده بطلباته ، وبحال لم يعجب بشخص مهما كانت قيمته فهو خارج النادي ، استغنى عن ديل بوسكي لإنه لم يرى به وجهًا إعلاميًا ، انتقد ماكليلي ووصفه بإنه لاعب ذو اسلوب متوسط ، حين جادله هييرو ووضع إصبعه على صدر بيريز رد عليه بيريز : ” أنت تعلم بإنني لست من نوعية الحكام الذي تتحدث معهم بمثل هذه الطريقة “.

بعد أيام من الحادثة تم سحب عقد هييرو المقترح الجديد ، تجادل مع كريستيانو حول التجديد ، قال له رونالدو : ” سأحضر لك مئة مليون يورو ودعني أرحل “.

رد بيريز عليه : ” لا أريد مئة مليون ، أحضر لي المال الذي احتاجه لأتمكن من مبادلتك بميسي “، هذا هو بيريز بكل بساطة، حين وقفت الالتراس ضده قام بمنعها، لا أحد يستطيع الوقوف بوجهه مهما كانت قيمته للنادي .

يمكن أن تكره بيريز كمشجع للريال لإنه تخلى عن هييرو وديل بوسكي وراموس وكريستيانو وكاسياس وكانت لديه قرارات غريبة .

لكن بذات الوقت جلب فيغو وزيدان والظاهرة ، هو من جلب راموس وكريستيانو ، جلب أفضل مدربي العالم واستطاع تنمية القاعدة الجماهيرية للنادي حول العالم .

استطاع اليوم بناء السانتياغو الجديد، النادي بالموسم القادم تقريبًا سيكون بدون ديون ابدًا عكس بقية أندية أوروبا التي تغرق بالديون بسبب الأزمة ووضع قاعدة شباب ممتازة بالنادي، بيريز لديه أخطاء لكن ايجابياته أهم بكثير، بيريز وضع قاعدة وأساسيات بناء للنادي لعشرات السنين والشخص الذي سيستلم الريال من بعده سيجد إرث كبير قدمه بيريز له .

لخص بيريز نفسه بقوله بقوله أنا قوي بقدر ما أنا رئيس لريال مدريد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى