رياضة

نادي شتوتغارت من أفضل الأندية التي خرجت نجوم كرة القدم

كشخص عادي أول ما تسمع كلمة شتوتغارت فغالبا اول شيء يخطر في بالك هو مدينة صناعات السيارات، المرسيدس والبورش، ولكن عشاق كرة القدم يفكرون بنوع أخر من الصناعة وهو تصعيد المواهب وهو الشيء صعب ، بس إنتاجهم وتصنيعها هو فن بحد ذاته.

دعنا نرجع لأخر التسعينيات شتوتغارت وبعد خسارتهم من تشيلسي بكأس الابطال ب 98، قرروا السير عكس التيار، كانوا من أول الفرق اللي توجهت نحو الاهتمام بالشباب،بأول الألفية فيليكس ماغات المدرب الكبير وقتها كان له فضل بإعطاء الثقة لواحد من شباب الأكاديمية سيغير تاريخ النادي، فيليب لام كان ولد صغير لما عوض أندرياس هينكل كظهير، تجربة ناجحة فتحت ابواب هالسياسة وأعطتها بعد أخر وأسماها ” Junge Wild ”

وكانت النتيجة وصافة الدوري في سنة 2003 والبطولة في سنة (2006 – 2007)، وهي السنة التي انهى فيها البايرن الدوري بالمركز الرابع، فالمدير الفني وقتهت ارمين Veh كمل شغل اسلافوا لوف وتراباتوني وماغات.

بجيل نذكره جيدا ، بقيادة البرازيلي كاكاو، كمان كانوا وصيف كاس إلمانيا، في العشر سنين اللي بعدها صحيح ترتيبهم تراجع بس كان يوجد عمل أكاديمي ممتاز داخل النادي.

أسماء كهيلديبراند الذي كان في وقتها من أفضل حراس العالم، قام ماغات بجلبه بعمر الخامس عشر، وذلك كان في موسم 2003 الذي خافظ على نظافة شباكه حوالي 884 دقيقة لكن للأسف كان بزمن إوليفر كان ويانس ليمان.

أبرز ناشئي نادي شتوتغارت

  • كيفين كورانيي البرازيلي الأصل هداف الدوري ب 2003 .
  • ماريو غوميز لاعب العام بعد الفوز بالللقب ب 2007 , كان بعده بسن ال 21 ، بعدها وقع مع بايرن ميونخ.
  • سامي خضيرة أحد نجوم جيل الفوز بالبطولة
  • سباستيان رودي ، بيرند لينو،بادشتوبر .
  •  غنابري ،كيميتش، فيرنير ، روديغر، رباعي من أعمدة المنتخب حاليا بداؤا من هناك .

المشاكل المالية جعلت النادي يهبطوا في سنة 2016 و سنة 2019، غير طبعا إستعمالهم لأكثر من 14 مدرب خلال العقد الاخير جعلت الأمور أصعب وأصعب.

وبالنسية للعمل الأكاديمي، بعد الهبوط من سنتين، فرار الإدارة بإقالة مايكل ريشكي وتعين احد أفراد ابطال 2007، توماس هيتزلسبيغر كمدير للكرة، والذي طلع بتصريح والرابط بين الأكاديمية والفريق الأول إنكسر ” ولازم تتم معالجة الامور وإعادة هوية الأكاديمية.

وأول شيئ عمله هو تعين اندرياس شوماخر ( لاعب سابق بالفريق) كمسؤول تعليمي، وهذا يثير الإستغراب حول هذه الوظيفة، بس بالفرق اللي عندها هوية معينة، بيحاولوا زرع أفكار وإيدولوجية معينة، وتطوير الفرد ذهنيا قبل كرويا.

الفريق الثاني لنادي شتوتجارت يوجد فيه  اكثر من 160 لاعب سنويا، من مختلف الفئات السنية تحت 11 حتى سن 21، يتدربوا بملعب ممتاز تم إنشائه سنة 2014, مجهز بكافة الأجهزة الحديثة، الملاعب مقسمة ل 30 زو ، من أجل أن يفهموا أكثر طبيعة المساحات

والفضل في التحسن يعود ل سفين ميسلينتات الرجل اللي عمل شغل كبير في ارسنال وشتوتغار ، منذ تم تعيينه كمدير رياضي في أخر سنتين والذي ساهم في خطف عديد المواهب من كل مكان ويدخلهم في سيستم ماتارازو اللي طبق كل افكار الأكاديمية على أرض الواقع .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى